17
ديسمبر
2017
.لن تنالوا من الجبل
نشر منذ Dec 17 17 pm31 09:06 PM - عدد المشاهدات : 305

بقلم/  حسين باجي الغزي 

صفحات بائسة وتافهة من قمامة الفيس بوك والمواقع الصفراء ..تستهدف شخص الرئيس العبادي وتثير الفتنة وشق الصف العراقي.

الرئيس العبادي لم يكن طرفا في أختيار سهير القيسي لعرافة حفل مؤتمر الاعلام.. وليس من صلب مهامه التدخل في الية  النقايات.. والجهة التي اختارتها معروفة  ولها اسبابها وتبريرها..

 الرئيس العبادي هو من جمع شمل العراقيين ووحد قواه الامنية وجيشه بال مؤاخاة مع حشدنا الشعبي. وهو من عزز  روح الوحدة الوطنية وحقق الانتصار الكبير .

كفاكم من اطلاق سهام الغدر ومناجيق الفرقه على هذا الرجل المصلح. .تبا لكم ولما تمكرونه والله خير الماكرين.

نلسون مانديلا ..قتلوا عشرات الالاف من شعبه وزج في السجن 27 عام ونهبوا ثروات بلاده عقود من الزمن ..وعندما تمكن واصبح رئيسا عفا عن الجميع وجلس مع سجانيه وكرمهم لذلك استحوذ على قلوب العالم ..واصبح ايقونة السلام ..انا لا ادافع عن سهير القيسي ولكن ماذا فعلت ؟ هي موظفة في قناة لها اجنداتها ونفذت ما طلب منها كمذيعه. .. وتركت هذة القناة وتحولت الى اخرى بعد ان عرفت عن قناة العربيه انها انحازت لغير خندق العراق.  وفي العرف الاعلامي المذيع لا يمثل  سياسة القناة بل له شخصه المعنوي ويحتفظ بتوجهاته ومواطنته. سهير ..تبقى مواطنة عراقية في نهاية المطاف ولها حق في هذا البلد ...اذا كل شخص نحاسبه على كلمات قالها سينتهي البلد ..يجب ان يحاسب من قتل الابرياء وسرق قوت الفقراء. وضيع،ثلثي العراق. كونوا داعين الى المحبة وعبور الاحقاد.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
حكمة اليوم
صفحتنا على الفيس بوك
تابعنا على تويتر
https://twitter.com/iraqmc4
استطلاع رأى

برأيك، هل يجوز معاقبة تلاميذ المدرسة بالضرب؟

3 صوت - 30 %

3 صوت - 30 %

1 صوت - 10 %

عدد الأصوات : 10

أخبار