8
يناير
2018
مصر وافقت على قرار ترامب بشأن القدس سرا وزعمت الاستنكار علنا
نشر منذ Jan 08 18 pm31 04:14 PM - عدد المشاهدات : 397

المركز الاعلامي العراقي / هيئة التحرير


كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، تسجيلات صوتية تثبت أن مصر وافقت على إعلان ترامب القدس عاصمة "لإسرائيل" ونقل السفارة الأميركية إليها في السر، وإنها أخبرت واشنطن أنها ستستنكر الإعلان في العلن، وأن مدير المخابرات طلب من إعلاميين مصريين الترويج له بطريقة مبطنة.

 

وقالت الصحيفة إنه في الوقت الذي كان ترامب يعلن فيه عن القدس عاصمة "لإسرائيل"، كان مدير المخابرات المصرية، أشرف الخولي، يجري محادثات هاتفية مع بعض الإعلاميين المصريين، قائلًا لهم إعلان استنكار مصر للقرار "شأننا شأن أشقائنا العرب".

 

وأكدت الصحيفة أن خولي قال لبعض الإعلاميين المحسوبين على النظام المصري إن "الصراع مع "إسرائيل" لا يصب في مصلحة الأمن القومي المصري"، وطلب من المذيعين محاولة إقناع المواطنين بتقبّل القرار دون قول ذلك علناً، والاقتراح على الفلسطينيين بالقبول برام الله عاصمة، كونها المدينة التي تضمّ مباني السلطة الفلسطينية.

 

وأكدت الصحيفة أن مدير المخابرات المصرية سأل أربع مرات في التسجيلات التي حصلت عليها الصحيفة "بماذا تختلف القدس عن رام الله؟ حقاً". ورد عليه الإعلامي عزمي مجاهد، الذي يقدم برنامجاً على قناة "العاصمة" بالقول "بالضبط"، وأكد مجاهد صحة التسجيل.

 

وقالت الصحيفة إن الإعلاميين الأربعة الذين تحدث معهم الخولي هم عزمي مجاهد، سعيد حساسين، يسرى، ومفيد فوزي.


صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
حكمة اليوم
صفحتنا على الفيس بوك
تابعنا على تويتر
https://twitter.com/iraqmc4
استطلاع رأى

برأيك، هل يجوز معاقبة تلاميذ المدرسة بالضرب؟

3 صوت - 30 %

3 صوت - 30 %

1 صوت - 10 %

عدد الأصوات : 10

أخبار