27
اكتوبر
2018
لماذا نقف مع خاشقجي؟
نشر منذ 11 شهر - عدد المشاهدات : 375

لماذا نقف مع خاشقجي؟ بقلم الكاتبعلي لفته سعيد
لم يعد موضوع مقتل أو إغتيال أو تصفية أو حتى تقطيع وإخفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي مجرّد وجهة نظرٍ من قبل الجميع في أنحاء العالم أو أنها تندرج ضمن عملية التأييد أو المعارضة للحكم في المملكة العربية السعودية.. فعلى الرغم من أن هناك من يعده أمرا داخليا سعوديا لكنه أيضا موضوعٌ إنساني لأن مَن وقع عليه الأمر ليس شخصيةً عادية أو رجل سياسةٍ او حتى رجل دينٍ معارض، بل هو شخصيةٌ صحافيةٌ لها مكانتها العالمية..
 
فخاشقجي خرج من العباءة السعودية كمواطنٍ يحمل جنسيتها إلى الفضاء العالمي الإنساني، لأنه يتعاطى مع الصحافة كرأي عام عالمي خاصة وإنه لا يعمل كمحلّلٍ أو مفكّرٍ أو كاتب تقاريرٍ صحافيةٍ وتحليلاتٍ سياسية في صحفٍ محليةٍ سعودية، بل في أكبر الصحف العالمية التي تصنع وتؤثّر على الرأي العالم العالمي..
ولهذا فإن الأمر لم يعد ينحصر على أنه شأنٌ داخليٌّ سعوديٌّ وإن كان معارضا للحكم أو لشخصيةٍ واحدةٍ في الحكم لها تأثيرها العقائدي والعشائري والقبلي والتكويني لنشوء المملكة قام بتصفيته كما تقوم أغلب الأنظمة العربية وغير العربية من الحكومات الديكتاتورية بتصفية معارضها وحتى عسسها إذا ما انتهى العمل معهم وصار وجودهم عبئا كبيرا لما يحملونه من أسرار تؤذي الدولة..
ولهذا فإن الصوت العالمي مرده لأن خاشقجي تحوّل إلى موضوع ضرب الكلمة وضرب الرؤية الإنسانية للقرن الواحد والعشرين على الأقل بالنسبة للعاملين في حقل الكلمة

صور مرفقة






أخبار متعلقة
مشاركة الخبر
التعليق بالفيس بوك
التعليقات
حكمة اليوم
صفحتنا على الفيس بوك
تابعنا على تويتر
https://twitter.com/iraqmc4
استطلاع رأى

برأيك، هل يجوز معاقبة تلاميذ المدرسة بالضرب؟

3 صوت - 30 %

3 صوت - 30 %

1 صوت - 10 %

عدد الأصوات : 10

أخبار